ملفات ومقالات

ما هو نظام الدراسة في لافاك

نظام الدراسة في لافاك هو الذي يكون المعروف أيضًا بالدراسة العكسية هو نهج تعليمي مبتكر يهدف إلى تشجيع الطلاب على التفكير بشكل إبداعي واكتساب المهارات الذاتية، وتم تطوير هذا النظام في ستينيات القرن الماضي من قبل لوريس مالا جوزي وشكري لافاك.

 وهو يعتمد على فكرة أن الطلاب يجب أن يكونوا في مركز التعلم ويجب أن يشاركوا بنشاط في عملية تشكيل تجربتهم التعليمية، ومن خلال هذا النظام يتم تحفيز الطلاب على الاستقلالية وتطوير قدراتهم على حل المشكلات والابتكار، وفي هذا المقال سوف نتعرف على ما هو هذا النظام وكل ما له علاقة به.

نظام الدراسة في لافاك

نظام الدراسة في لافاك
نظام الدراسة في لافاك

نظام الدراسة في لافاك أو الدراسة العكسية هو نهج تعليمي معاكس للأساليب التقليدية، ويهدف هذا النظام إلى تحفيز الطلاب على التفكير بشكل مستقل وتطوير مهاراتهم الإبداعية، وتم تطويره في مدينة ريجيو إيميليا بإيطاليا في ستينيات القرن الماضي بواسطة لوريس مالا جوزي وشكري لافاك.

في هذا النظام يكون الطلاب هم المركز الأساسي لعملية التعلم، حيث يتم تشجيعهم على اكتساب المعرفة من خلال تجاربهم الخاصة واكتشافاتهم الشخصية، ويتم تنظيم الدروس بشكل يتيح للطلاب التفاعل والمشاركة الفعالة في عملية التعلم، كما يتم تنظيم الفصول الدراسية بحيث يكون هناك تدفق طبيعي للمعرفة والتعلم.

هذا النظام يركز أيضًا على تنمية مهارات التحليل والتفكير النقدي لدى الطلاب، ويشجعهم على التعلم من الأخطاء واكتشاف الحلول الإبداعية للمشاكل، ويعتمد نهج التقويم في هذا النظام على تقييم شامل يركز على التقدم الشخصي والتطور الذاتي لكل طالب بدلاً من التقييم والاعتماد على الاختبارات والدرجات.

ما هي أصول نظام الدراسة في لافاك

لوريس مالا جوزي وشكري لافاك هما المسؤولان عن تطوير نظام الدراسة لافاك، ويعد هذا النهج التعليمي من أحد النظم البارزة في التعليم الحديث، حيث يهدف إلى تحفيز الطلاب على التفكير الإبداعي وتنمية مهاراتهم الذهنية والعقلية.

لوريس مالاجوز المعروف بكونه معلم ايطالي، وشكري لافاك الفيلسوف الفرنسي عملا معًا على تطوير هذا النظام التعليمي في ستينيات القرن الماضي، و استلهموا فكرتهم من الطرق التقليدية للتعليم وأرادوا تحدي المفاهيم القائمة على التعليم الروتيني والتحفيز على التعلم النشط المستمر.

تعتمد فلسفة لافاك على فكرة أن الطلاب هم مركز العملية التعليمية ويجب أن يكون لديهم دور فعال في توجيه تجربتهم التعليمية، ويعتبر هذا النهج التعليمي تحول نحو تشجيع الاكتشاف الشخصي وتطوير المهارات الذاتية لدى الطلاب بدلاً من الاعتماد الكامل على المعلم كمصدر وحيد للمعرفة.

مميزات نظام الدراسة في لافاك

نظام الدراسة لافاك يتميز بعدة جوانب تجعله نهج تعليمي فريد ومفيد للطلاب، من أهم مميزات هذا النظام:

التشجيع على التفكير الإبداعي

 يهدف النظام إلى تحفيز الطلاب على التفكير الإبداعي والابتكار من خلال مشاركتهم في عملية التعلم واكتشاف مساراتهم الخاصة.

تطوير المهارات الذاتية

 يساعد الطلاب على تطوير مهاراتهم الذاتية مثل الاستقلالية وأتخاذ القرارات وحل المشكلات، مما يؤهلهم لمواجهة تحديات الحياة بثقة.

تعزيز التعلم النشط

 يشجع النظام الطلاب على المشاركة الفعالة في عملية التعلم من خلال تجاربهم الشخصية والاكتشافات الذاتية، مما يجعل التعلم أكثر متعة وفاعلية.

تنمية مهارات التفكير النقدي

 يعزز النظام مهارات التفكير النقدي لدى الطلاب من خلال تحفيزهم على استكشاف وتحليل وتقييم المعرفة بشكل مستقل.

تعزيز التعلم الذاتي

يساعد النظام الطلاب على تطوير مهارات التعلم الذاتي والاستقلالية، مما يمكنهم من الاستمرار في تعلمهم وتطويرهم خارج البيئة الدراسية.

يعتبر نظام الدراسة لافاك منهج تعليمي مبتكر يساعد الطلاب على تنمية مهاراتهم وقدراتهم بشكل شامل، ويعزز من فعالية وجودة تجربتهم التعليمية.

شروط الالتحاق بنظام الدراسة في لافاك 

 يمكن أن تختلف الشروط قليلاً حسب البلد والمؤسسة التعليمية لتقدم في للالتحاق بنظام الدراسة في لافاك، وعلى الرغم من ذلك تشمل الشروط التالية:

العمر المناسب

 قد تكون هناك حدود عمرية معينة للالتحاق بالنظام، حيث يتم توجيهه عادة للطلاب في مراحل التعليم الثانوي أو الجامعي.

الاهتمام بالتعلم النشط

يمكن أن يتطلب النظام من الطلاب أن يكونوا مستعدين للمشاركة الفعالة في عملية التعلم والتفاعل مع زملائهم والمواد الدراسية بشكل نشط.

القدرة على التحمل الذاتي

 يحتاج الطلاب إلى أن يكونوا قادرين على تحمل المسؤولية الذاتية في توجيه تعلمهم وتنظيم وقتهم والعمل بشكل مستقل.

التفاعل الاجتماعي

 قد يتطلب النظام من الطلاب القدرة على التفاعل الاجتماعي والعمل الجماعي، حيث يشجع على التعلم المشترك وتبادل الأفكار.

الاهتمام بالتفكير النقدي

 يمكن أن يكون هناك تركيز على تطوير مهارات التفكير النقدي والقدرة على التحليل والتقييم في النظام، لذا قد يكون هذا جزءًا من متطلبات الالتحاق.

تابع المزيد: ملخص درس المغرب تحت نظام الحماية PDF

عدد ساعات الدراسة في نظام الدراسة في لافاك

نظام الدراسة في لافاك
نظام الدراسة في لافاك

عدد ساعات الدراسة في نظام لافاك يمكن أن يختلف بناء على المؤسسة التعليمية التي تقدم هذا النظام وحسب برنامج الدراسة المحدد لكل مرحلة تعليمية، وعمومًا يمكن أن تتراوح ساعات الدراسة في هذا النظام بين 25 إلى 35 ساعة أسبوعيًا.

 وقد تشمل الساعات الدراسية الفصلية والفعاليات الإضافية مثل النشاطات الطلابية والورش العملية والزيارات الميدانية، وتحديد عدد ساعات الدراسة يتوقف على الجامعة أو المؤسسة التعليمية المعنية وعلى برامج الدراسة التي تقدمها.

في نهاية هذا المقال قد قمنا بالتحدث حول نظام الدراسة في لافاك، وكل النقاط الهامة التي يمكن أن تدور من حولها.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحقق أيضا
Close
Back to top button